معرض الكتاب يناقش التجربة العراقية فـي عالم الفيلم الروائي

معرض الكتاب يناقش التجربة العراقية فـي عالم الفيلم الروائي

  • 424
  • 2017/04/14 12:00:00 ص
  • 0

 اربيل / علي البيدر<br />  عدسة / محمود رؤوف<br /> <br /> المنهاج المخصص لختام الاسبوع الاول من معرض اربيل الدولي للكتاب تضمن &nbsp;جلسة حوارية لمناقشة التجربة العراقية في عالم الفيلم الروائي حملت عنوان (الفيلم الروائي العراقي : ازمة الانتاج والعرض ) تحدث فيها كل من المخرج &nbsp;د. حكمت البيضاني والناقد السينمائي علاء المفرجي &nbsp;الذي افتتح الحديث في مقدمته عن تاريخ السينما في العراق الذي يرجع الى اربعينيات القرن الماضي وهو ما يعد انجازا قياسا بالمحيط الاقليمي &nbsp;كما&nbsp;<br /> ذكر .&nbsp;<br /> المفرجي واشار الى وجود معوقات &nbsp;تقف امام تقدم عمل الفيلم الروائي في العراق ومنها عدم وجود بُنى تحتية ترقى للمستوى المطلوب اضافة الى قلة التخصيصات المالية و الممولين كما ان الفيلم الروائي سار ببطء شديد مما ادى الى تراجع ملحوظ في اعداد الاعمال الفيلمية&nbsp;<br /> الروائية .<br /> انتكاس الاعمال العراقية&nbsp;<br /> اما د. حكمت البيضاني فقد ذكر بأن الاعمال السينمائية في العراق شهدت انتكاسة كبيرة لاسباب شتى منها عدم تحقيق ارباح في دور العرض اضافة الى أدلجة الاعمال في فترات معينة. مستدركا: لكن ذلك لم يمنع من وجود اعمال جيدة انطلقت بعد عام 2003 قدمها مخرجون شباب امثال محمد الدراجي الذي عرّف العالم الخارجي بالسينما العراقية . البيضاني اشاد بتجربة اقليم كردستان السينمائية التي انتجت اعمالا لها بصمات على ارض الواقع .&nbsp;<br /> واشار الضيفان الى ان مشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية اهدر اموالا طائلة على ملف الافلام الوثائقية &nbsp;التي لم ترتق الى مستوى السينما العراقية بسبب الفساد الذي شاب الملف.<br /> الجلسة شهدت عرض مجموعة من الافلام الروائية &nbsp;القصيرة &nbsp;هي :<br /> 1 &nbsp;- لحن الليل من اخراج كيهان انور مدته 3 دقائق انتج في عام 2014 بالعراق &nbsp;يتحدث عن الحرب و الوجه السيء لها<br /> 2 &nbsp;- مصور بغداد من اخراج مجد حميد مدته 3 دقائق انتج في عام 2017 بالعراق يتحدث سرقة الحرب للاحلام و الحب :قصة عائلة في زمن الحرب&nbsp;<br /> 3- ريما من اخراج امجد محمد الفيومي مدته 3 د و 15 ث انتج في عام 2016 بفلسطين يتحدث ظاهرة عن زواج القاصرات في المجتمع الفلسطيني بسبب الفقر<br /> 4_ ثلاث دقائق من اخراج عباس هاشم مدته 3 دقائق انتج في عام 2017 بالعراق يتحدث عن عودة شخص الى مدينته بعد غياب طويل لتفجير نفسه بحزام ناسف&nbsp;<br /> 5 &nbsp;- الصدمة من اخراج مهدي لطيف و زاير كاظم مدته 3 دقائق انتج في عام 2016 بالعراق يتحدث عن شخص قتل زوجته واصبح لا يعرف احد<br /> <br /> المداخلات&nbsp;<br /> سعاد الجزائري &nbsp;: ما موجود على الساحة هو خلط بين البرنامج الوثائقي والفيلم&nbsp;<br /> علاء المفرجي : الفيلم الوثائقي هو الابن الاكبر للسينما &nbsp;لكن الافلام العراقية مستوحاة من مادة خبرية تأخذ من زوائد الفضائيات<br /> س / ماذا عن دور العرض التي تحولت الى مخازن؟<br /> البيضاني : هذه مسؤولية الدولة لكن ذلك لا يمنع من وجود دور للقطاع الخاص كما في كردستان التي كان لدور العرض الموجودة في &quot;المولات&quot; دور كبير في النهوض بواقع&nbsp;<br /> السينما .<br /> س/ غياب الكوميديا عن الافلام العراقية الحالية ؟<br /> البيضاني : كان البلد في ما مضى بحاجة الى مثل هكذا اعمال اما الان علينا ان نصنع كوميديا نظيفة .<br /> س / ما سبب تعليق كافة اسباب الانتكاسات على المؤسسات الحكومية؟<br /> المفرجي : هذه المسألة عكسية ان تدخلت الدولة فسوف تفرض سياساتها اما ان لم تتدخل فأنها ستكون قاتلة لطموح الاعمال السينمائية . مشيرا الى انتاج القطاع الخاص في افغانستان لعمل سينمائي حصد جائزة كبرى في مهرجان كان السينمائي .

أعلى