مشاركون : الدورة شهدت منافسة كبيرة بين دور النشر لكسب القارئ

مشاركون : الدورة شهدت منافسة كبيرة بين دور النشر لكسب القارئ

  • 505
  • 2017/04/14 12:00:00 ص
  • 0

<br /> <br /> <br />  اربيل / المدى<br /> <br /> اكثر من ثلاثمئة مؤسسة مهتمّة بأنواع المعارف المختلفة تواجدت في دورة العام الحالي. الحضور اللافت كان للدول الاقليمة المحيطة في العراق والتي كان للست منها سفراء معروفون في مدينة اربيل . الكويت كان لها تواجدان عبر المجلس الوطني الكويتي وشركة الابداع الفكري التي تشارك في الدورة الحالية في خامس تواجد لها على التوالي. &nbsp;وعن طبيعة هذا التواجد قال صالح العويص مسؤول الجناح الكويتي إن التواجد في اربيل مهم بالنسبة للمؤسسة التي تحرص على تكراره منذ اول مشاركة ابتدأتها في عام 2013 لتشارك اليوم بمئات العناوين التي اهتمت بالثقافة والتنمية البشرية اضافة الى اصدارات فكرية .&nbsp;<br /> العويص لفت الى ان الشركة حريصة على ارضاء زبائنها ومراعاة الوضع المادي في العراق لذلك عمدت على اجراء تخفيضات في الاسعار وصلت الى 60 % على بعض الاصدارات لهذه الدورة. وبخصوص انطباعه عن الدورة الحالية قال العويص: ان الدورة ناجحة من الناحية التنظيمة اضافة الى نجاحها في ما يتعلق بأعداد الزائرين.&nbsp;<br /> مستدركا: لكن هناك تراجعاً نسبياً في حجم المبيعات بألنسبة لجناحها نتيجة التقشف الذي شهدته الميزانية العراقية لعام 2017 و التي اسهمت في تقليل النفقات الخاصة بالمؤسسات الحكومية مما القى بظلاله على الواقع الاقتصادي بشكل عام لاسيما سوق الكتاب والاصدارات المعرفية .<br /> &nbsp;أكثر من (250) عنوانا معرفيا احتواها جناح دار الحضارة السعودية التي تشارك هي الاخرى في فعاليات المعرض منذ خمس سنوات على التوالي بأصدارات فكرية و ثقافية اضافة الى مطبوعات في التنمية البشرية . محمد السهيل مندوب الدار اكد اهمية تواجد المؤسسة السعودية في المعرض والتي تعمد على تلبية اذواق القراء العراقيين الذين يهتمون بإصدارات المؤسسات السعودية لاسيما في مجال التنمية البشرية . &nbsp;السهيل : لفت الى ان الدورة الحالية شهدت منافسة كبيرة بين دور النشر المشاركة بغية خطف القارئ العراقي الى اصداراتها وهذا ما حقق رضاً تاماً للزائرين .&nbsp;<br /> سوريا إحدى الدول المجاورة للعراق المهتمّة بعالم المعرفة والكتاب مما ادى الى ارتفاع اعداد دور النشر السورية لتصبح منافسة لنضيراتها العربية .&nbsp;<br /> الملايين احدى الاسماء التي حرصت على ان تحتل مكانة لها بين اروقة معرض اربيل للكتاب بحسب عامر قيروت مدير المعارض الخارجية في الدار والذي ثمّن دور ادارة معرض اربيل على جهودها المبذولة في انجاح هذه الدورة .&nbsp;<br /> وعن اهمية المشاركة بالنسبة للدار قال قيروت : ان الدار تعكف على الحضور الى اربيل منذ ثلاث سنوات لتكرر هذا الحضور بمشاركة رابعة اتحفتها بـ (230) عنواناً لاصدارات منهجية . مضيفا : ان اشتراكها في (18) معرضا دوليا لكنها تعطي اربيل مكانة مميزة من ناحية الاصدارات النوعية&nbsp;<br /> و الكمية .&nbsp;<br />

أعلى